السوق المصرية تستقبل خامس أكبر كيان مصرفي خليجي

إستقبلت السوق المصرية مجموعة بنك أبوظبي التجاري، خامس أكبر كيان مصرفي خليجي، بمجموع أصول يُقدر بنحو 1.75 تريليون جنيه (405 مليار درهم.

يعد بنك أبوظبي التجاري مجموعة مصرفية رائدة تحتل المركز الثالث في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك من خلال تقديمها لمجموعة متنوعة ومتكاملة من الخدمات المصرفية المتطورة والأنشطة المتميزة المصممة خصيصًا لتناسب احتياجات كافة عملائه، والحائزة على العديد من الجوائز في مجالات عديدة منها، الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية التجارية، فضلاً عن خدمات الخزينة والاستثمار وإدارة العقارات.

وتتبنى مجموعة بنك أبوظبي التجاري بعد أن أتمت كافة نواحي عملية الاندماج والتكامل مع بنك الاتحاد الوطني والإستحواذ على مصرف الهلال، خطة استراتيجية تستهدف من خلالها الارتقاء بتجربة العملاء وتحقيق أعلى درجات التميز، وهو ما يمثل أحد الأسباب وراء تركيز المجموعة التام على تلبية احتياجات العملاء ومتطلباتهم، كما تعمل المجموعة على الابتكار فى كافة المجالات المتعلقة بالعمليات البنكية للوصول لأكبر عدد ممكن من العملاء، وضمان تقديم تجربة متميزة لهم.

ويتميز بنك أبوظبي التجاري بقدرته على تقديم الدعم اللازم لكافة المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية التي تسعى لإدارة أعمالها محليًا وعالميًا، وذلك من خلال علاقاته الدولية وخبراته الواسعة وقوته المالية.

ومن المتوقع أن يقوم بنك أبوظبي التجاري – مصر بدورًا محوريًا خلال الفترة المقبلة ضمن شبكة فروع المجموعة في المنطقة العربية، حيث يركز البنك على تقديم خدمات مصرفية غير مسبوقة ومبتكرة لعملائه من الأفراد والمؤسسات في السوق المصرية، عبر خطة طموحة تتضمن إضافة خدمات وفروع جديدة للوصول إلى الشرائح المستهدفة من العملاء ، كما يستمر البنك في دراسة تطوير تواجده الجغرافي وجذب المزيد من العملاء، مع إستمراره فى تقديم خدمة متميزة لعملائه الحاليين والمرتقبين بشكل أفضل.

وفي هذا الصدد أوضح إيهاب السويركي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري – مصر أن البنك يمتلك خطط توسعية طموحه بالسوق المصرية خلال الفترة المقبلة، تتناسب مع مكانة مجموعة بنك أبوظبي التجاري عقب عملية الدمج، مشيرًا إلى أن البنك يمتلك رؤية يستهدف من خلالها أن يصبح البنك الأكثر تفضيلاً في مصر، عبر تقديم حلول مصرفية متطورة وآمنة للعملاء، وقيادة طفرة التطور الرقمي بالسوق، مع التركيز القوي على الاستدامة ورضا العملاء.